بداية تعريف علم الفلك

اذهب الى الأسفل

بداية تعريف علم الفلك

مُساهمة  Admin في الثلاثاء 14 أكتوبر - 11:55

تتكون مجموعتنا الشمسية بالعديد من النجوم والكواكب والأبراج....... والأبراج هي مجموعة من الخطوط الوهمية تتشكل من مجموعة نجوم ونراها يوميا في السماء وقد ساهم في تقدم علم الفلك العرب ومن قبلهم الفراعنة وأصحاب الباع الطويل في هذا العلم هم الكلدانيون حيث انه هم من قام باختراع النظام الستيني للحسابات الفلكية الذي سهل عليهم مهام الحسابات ورصد النجوم الخ والأبراج في مجموعتنا تتكون من أثنى عشر برجا هم الحمل .الثور .الجوزاء .السرطان .الأسد . السنبلة (العذراء ) .الميزان . العقرب . القوس .الجدي .الدلو . الحوت . بالإضافة إلى العديد من الكواكب وهي زحل . المشتري .المريخ . الشمس .الزهرة .عطارد . القمر . أورانوس. نيبتون . بلوتو . وعقدتي الرأس والذنب أضف إلى ذلك المنازل القمرية وهي على الشكل التالي
1- الشرطين 2- بطين 3- ثريا 4- دبران 5- هقعة 6- هنعة 7- ذراع 8- نثرة 9- طرف 10-جبهة 11- خرثان 12- صرفة 13- عوا 14- السماك 15- غفر 16- زبانا 17- أكليل 18- قلب 19- شولة 20-نعايم 21- بلدة 22- سعد ذابح 23- سعد بلع 24- سعد السعود 25- سعد الأخبية 26- مقدم 27- مؤخر 28- رشا وهي التي ذكرها الله في كتابه العزيز (وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ ) [يس : 39] ومدة طلوع كل منزلة هي 13 عشر يوما إلا الجبهة فمدتها 14 يوما علما بان الأبراج يتكون كل برج من 30 درجة ابتداء من برج الحمل في 21/3/ من أي سنة ولكن هذه القاعدة هي قاعدة دخول الشمس أول درجة من الحمل تقريبية قد تختلف أحيانا بعض الشيء ........

هذه الأبراج تطلع في كل يوم وليلة بالتدريج مدة ثلاثين درجة أي ما يقارب الساعتان
حيث إن الدرجة الفلكية هي 4 دقائق ويختلف مدة مكوث الأبراج في الطالع فمنهم ما يستمر لمدة ساعتان ونصف ومنهم ما يستمر اقل من ذلك وهذا يعود للمطالع الفلكية للبلد حسب خط الطول والعرض ولكن المهم في الأمر انه عندما يصعد البرج يغيب نظيريه ( أي سابعه ) مثال عندما يطلع برج الحمل يغيب الميزان كونه السابع من الحمل وهكذا الخ وهذه الحالة تسمى الهيئة الفلكية المتكونة من أثنى عشر بيتا على التوالي ولها دلائل عند علماء الفلك ألتنجيمي وهي على الشكل التالي
1- البيت الأول دلائله على النفس
2- البيت الثاني دلائله على المال
3- البيت الثالث دلائله على الأخوة
4- البيت الرابع دلائله على العقارات والآباء
5- البيت الخامس دلائله على الأبناء والأفراح
6- البيت السادس دلائله على الأمراض
7- البيت السابع دلائله على الزواج والشركاء
8- البيت الثامن دلائله على الخوف والموت والمواريث
9- البيت التاسع دلائله على الأسفار البعيدة والعبادة
10- البيت العاشر دلائله على السلطان والمعايش
11- البيت الحادي عشر دلائله على الآمال والأصدقاء
12- البيت الثاني عشر دلائله على الحبس والأعداء والخوف
ولكن حتى هذه اللحظة لا يوجد خلاف بين علماء الفلك ألتنجيمي وعلماء الفلك الفيزيائي فالكل متفقا على هذه النقاط باستثناء نقطة واحدة ألا وهي دخول الشمس في برج الحمل حيث أن علماء الفلك الفيزيائي يقولون أن 21/ 3 تدخل الشمس في برج الحوت وليس برج الحمل كما يعتقد الجميع والحق والحقيقة أنهم على صواب ... ... مع العلم أنهم يحاولون التنصل عن علم الفلك ألتنجيمي ولكن رغم ذلك يندهشون حيال أحاكمه ويقولون إنهم بحاجة لتسليط الأبحاث حول هذه الأحكام ؟ كونه يستحيل أن تكون هذه الأحكام صدفة ! فان الصدفة لا وجود لها ها هنا ................. والشيء الغريب الذي أود ذكره أن علماء الفلك ألتنجيمي في الغرب اعترفوا ومن خلال التنجيم أن محمدا صلى الله عليه وسلم هو رسول الله وانه كان يوحى إليه فتخيلوا معي .... قد يقول قائلا : أن علم الفلك ألتنجيمي جاءت به الأحاديث (( قال صلى الله عليه وسلم من تعلم بابا من أبواب النجوم تعلم شعبة من شعب السحر ما زاد زاد .... أقول له لقد نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم تعلم أبواب النجوم كما جاء في الحديث ولكن لماذا ؟ لأنه كان في ذلك الزمن الناس تعبد الكواكب والأبراج وتتخذهم آلهة من دون الله ولو عدنا إلى مخطوطات الصابئة لوجدناها جميعها تقدس الكواكب وتعبدها وللإيضاح قال تعالى ((فلما رأى الشمس بازغة قال هذا ربي هذا أكبر فلما أفلت قال يا قوم إني بريء مما تشركون [الأنعام : 78] وهذه الآية تشير إلى عبادة الكواكب وهي حجة سيدنا إبراهيم على قومه ! فهذا حرما قطعا أما ما دون ذلك ففيه جدال والحرام ايضا هو النظر إلى هذه الكواكب على أنها فاعلة ..............
قال تعالى في كتابه العزيز ((فلا أقسم بمواقع النجوم [الواقعة : 75] وإنه لقسم لو تعلمون عظيم [الواقعة : 76] لماذا اقسم الله بمواقع هذه النجوم ! ! !
وقال أيضا (والسماء ذات البروج [البروج : 1] وإذا أردنا التوسع أكثر فلنرجع إلى كتاب صحيح مسلم باب النهي عن إتيان الكهنة رقم الحديث 1433 وجاء فيه كان نبي من الأنبياء يخط الخط فمن وافق خطه .. خطه فقد أصاب والمقصود فيه سيدنا إدريس عليه السلام واسمه اخنوخ ( ولكنه سمي بإدريس من كثرة دراسته) وكان في زمنه التنجيم كثيرا جدا فجاه سيدنا جبريل عليه السلام وعلمه وسأذكر لكم قصة سيدنا إدريس بالتفصيل وكيف امن به الملك طم طم الهندي الخ في المرة القادمة مع اكبر الحجج الدامغة على صحة الفلك ألتنجيمي وهي حوار العالم رحمه الله الرازي مع المعاندين لهذه العلوم ........... عذرا فقد أطلت كثيرا


__________________
العالم الفلكي محمد اضحي
الهاتف_0021263338556

Admin
Admin

المساهمات : 28
تاريخ التسجيل : 14/10/2008
العمر : 42
الموقع : www.oudahi.jeeran.com

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://oudahi.3arabiyate.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى